من نحن

في ظل الثورة التكنولوجية التي تشهدها وسائل الإعلام والإتصالات، لم يعد الشباب في أي بلد مقيدا بدور المتلقي للأنباء فقط ، بل بات بمقدوره أين يكون أحد صانعيها أو محلليها.

هذا ما استندت إليه فكرة موقع «صحيفة الجبهة المصرية» الذي أطلقه مجموعة من الشبان في مصر حديثا بهدف تحويل الشاب العادي إلي «مواطن صحفي».

أنه في ظل الفوضي الاعلامية التي احدثتها وسائل التكنولوجيا الحديثة واعتبارها جسرا لبث الشائعات التي تنال من البلاد.

اقيم ﻣﻮﻗﻊ «مصر اليوم EgyFP» بالتمويل الذاتي من مؤسسيه وبدون اى دعم من شركات او اى جهات اخرى.

رغبة من مؤسسيه في اعلام الكتروني ذا مصدقية ، يمكن اعتباره مصدرا موثوقا للاعلام الالكتروني .

حيث تعتمد «مصر اليوم EgyFP» علي مصادر أخبار موثوقة ، كوكالات الانباء العالمية او الصفحات الرسمية للوزارات او وسائل الاعلام المعروفة مع الاشارة الي مصدر الخبر لمصداقية صحيفة الجبهة المصرية.

تم إنشاء الموقع في 16 مايو 2012.