سياسة التعليقات

قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر ، فليقل خيرا أو ليصمت»

إن التهذيب ضروري جدا لذلك تحدث للآخرين بالطريقة التي ترغب أن يتحدث بها الآخرون إليك، فلا تنعت الآخرين بألفاظ سيئة، ولا ضرورة لأي هجوم شخصي. كن حسن التقدير، وتكلم بصراحة، ولا تخرج عن إطار الموضوع.

– مشاركتك بالتعليق تعنى أنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق، وليس موقع الجبهة المصرية – مصر اليوم EgyFP

الأشياء الممنوعة: هناك بعض الأمور التي لا نطيقها أبدا: التلفظ بالبذاءات، إطلاق التهديدات، خطابات الكراهية، الخطابات العنصرية.

 التعليقات المسيئة:

– البعد عن مهاجمة الأديان، والتعرض بما يسيء إلى المقدسات والأنبياء والرسل، والذات الإلهية.

– عدم استخدام العبارات التي من شأنها أن تثير قارئي الموضوع، في الناحية الطائفية والعنصرية، فنحن أبناء وطن واحد.

– يحظر استخدام الألفاظ النابية، التي تخرج عن الآداب العامة التي اعتادها مجتمعنا، وتدخل ضمن حيز السب والقذف.

– شخص كاتب الموضوع، لا ترتبط التعليقات بشخصه، بل بمناقشة ما يطرحه من رؤى وقضايا، لذا يجب اجتناب مهاجمته بألفاظ بذيئة، أو تناول أسماء أشخاص معينة داخل الأخبار بما لا يليق.

– لا تقبل الموقع وضع إعلانات داخل مربع التعليقات، أو وضع وصلات لمواقع ومنتديات أخرى.

– التعليق يجب أن يكون ذو صياغة واضحة، وألا يحتوي على كلمات غير مفهومة، أو أكواد للغة برمجية.

إذا لمحت عبارة مسيئة، أخبرنا على الفور: في حال لمحت تعليقا يخرق أيا من هذه الشروط او (أي شرط آخر لم ندرجه هنا)، نرجو إعلامنا بذلك على بريدنا الإلكتروني megyfp@gmail.com

كيف تتم عملية المراجعة: يتم نشر التعليقات على الموقع مباشرة، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل عدد كبير من المستخدمين. ونطلق على هذه العملية اسم «المراجعة بعد النشر».

ساهمت الكثير من التعليقات في كتابة أخبار نشرت على الموقع قد نقوم بتعديل هذه التعليمات، لذا في حال كان لديك أي اقتراح، اتصل بنا على الفور megyfp@gmail.com او بالضغط هنا.

هدفنا هو إطلاق منبر حي وجذاب للحديث حول آخر المستجدات العالمية. فكن مؤثرا، ودقيقا، ولطيفا في الوقت ذاته.

ونتطلع إلى مزيد من الحوارات الممتعة، معا. وكذلك تؤكد مصر اليوم – الجبهة المصرية ان التعليقات لا تعبر عن وجهة نظر الموقع ولكنها وجهة نظر القارئ ويتحمل مسئوليتها القارئ صاحب التعليق ، وتؤكد مصر اليوم – الجبهة المصرية ان يشمل تعليقات القارئ علي غيره من التعليقات.

EgyFP